-

صحيفة التايمز: النظام البحريني يتجسّس على مُعارضيه في المملكة المتحدة

كشفت صحيفة التايمز البريطانية أن النظام البحريني قام بتوظيف خدمات شركة أمن بريطانية للتجسس على المعارضين البحرينيين المقيمين في المملكة المتحدة.

وذكرت الصحيفة أن كلًا من المنظمتين الحقوقيتين منظمة الخصوصية الدولية ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD) تتحدّثان عن أن شركة جاما الدولية في المملكة المتحدة قدمت خدمات الاستخبارات للبحرين من خلال برنامجها التجسسي FinFisher”.

ووفقًا للصحيفة، فإن البرنامج “يمكّن وكالات الاستخبارات من استخدام فيروسات للسيطرة على الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة ولتسجيل الاتصالات وتغيير البيانات، وكل نسخة تكلف 1.2 مليون جنيه استرليني”.

وعلى الرغم من نفي شركة جاما هذه الاتهامات، إلّا أن وثائق للشركة مسربة من خلال اختراق كشفت أن 77 جهاز كمبيوتر لمحامين بحرينيين ونشطاء وسياسيين استهدف باستخدام هذه التكنولوجيا.

وقد انتقدت المنظمتان نهج جاما، متهمة الأخيرة بعدم احترام حقوق الإنسان.

ولفتت الصحيفة إلى أن للنظام البحريني سجلٌ حافل وسيّء عن حقوق الإنسان يرجع تاريخه إلى سنوات، مشيرة إلى أن النظام صعّد في الأشهر الأخيرة حملته لقمع وسجن أعداد لا تُعدّ ولا تحصى من الناشطين والسياسيين المعارضين.

اضف رد