-

الجيش الصهيوني يعيد ترتيب الحدود مع لبنان وسوريا

رأى المحلّل السياسي في صحيفة “يديعوت أحرونوت” ناحوم برنيع أن “الاستعدادات الاسرائيلية التي أُجريت عند الحدود الشمالية مع لبنان من الأبنية والجدران الإسمنتية المرتفعة التي أقيمت والوسائل الثقيلة التابعة الجيش تعكس تغييرين هامين: الأول الدفاع، والثاني وجود المال”.

وأشار برنيع الى أن “الجيش يستثمر ملايين الشواكل في إعادة ترتيب الحدود مع لبنان وسوريا على الرغم من أن تهديد الحرب ليس مؤكدًا ولا فوريًا”.

ويلفت برنيع الى أن الفرضية أنه عندما تندلع الحرب فإن عشرات آلاف المستوطنين أو أكثر سيتوجهون نحو الجنوب في الوقت الذي سيتمركز الجيش في الشمال. ومن أجل تجنّب زحمة السير، فإن الجيش يقوم بشق مئات الطرقات الترابية البديلة في الجليل في حالة الطوارئ.

اضف رد