-

رسالة “أردوغانية” لروحاني عن الاستقرار المشترك

وجه الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الأربعاء، رسالة دعم إلى النظام الإيراني في مواجهة اجتجاجات شعبية سلمية ضد الفساد في مختلف المدن الإيرانية، مشددا أن استقرار إيران مهم لبلاده.
وذكر مصدر في مكتب أردوغان أنه ناقش، في اتصال هاتفي مع نظيره الإيراني حسن روحاني، قضية الاضطرابات في إيران، مضيفا أن الثاني أبلغ الأول أنه يأمل في انتهاء الاحتجاجات “خلال أيام”.

وقال أردوغان لروحاني إن تصريحاته عن ممارسة الحق في الاحتجاج السلمي مع الحرص على عدم انتهاك القانون كانت “ملائمة”، مؤكدا أن استقرار إيران مهم لتركيا.

وكان المتحدث باسم الحكومة التركية، بكر بوزداغ، قد ذكر في تغريدة له على تويتر، إن أنقرة تعارض تولي وتغيير السلطة في بلد ما عن طريق التدخلات الخارجية، أو استخدام العنف، أو الطرق المخالفة للدستور والقوانين، حسبما أوردت وكالة أنباء الأناضول الحكومية.

وبدأت المظاهرات في مدينتي مشهد وكاشمر وامتدت إلى 40 مدينة، من بينها العاصمة طهران. واستخدمت السلطات الإيرانية العنف في قمع المحتجين، مما أسفر عن مقتل 21 مدنيا على الأقل، واعتقلت المئات في عشرات المدن.

اضف رد