-

الشيخ شعبان زار مهنئاً بالعيد ” مفتي طرابلس والشمال الشيخ مالك الشعار، النائب فيصل كرامي، الوزير أحمد كرامي، الوزير سمير الجسر، الشيخ كنعان ناجي والفصائل الفلسطينية في مخيم البداوي

زار الأمين العام ل”حركة التوحيد الإسلامي” فضيلة الشيخ بلال سعيد شعبان الفصائل الفلسطينية في مخيم البداوي شمال لبنان على رأس وفد من الحركة، مهنّئاً بعيد الفطر المبارك حيث استقبله ممثلون عن الفصائل الفلسطينية.
شعبان هنأ الشعب الفلسطيني بعيد الفطر ورأى في كلمة له اننا أمة واحدة لا تفصل في ما بينها اية حدود مصطنعة، وكما صمنا صياما واحدا سنكون موحدين في مواجهة الغطرسة الصهيو-أمريكية، سيكتب الله لنا النصر وعما قريب ان شاء الله ، عندما تعي الامة ان عدوها هم اليهود كما قال سبحانه في القرآن الكريم ” لتجدن أشد الناس عداوة للذين آمنوا اليهود والذين أشركوا ” سيدرك الجميع انه وبعيد سنوات قليلات عجاف استعاد الشعب الفلسطيني زمام المبادرة في مواجهة كل المؤامرات التي تحاك لتصفية القضية الفلسطينية، وهاهي الطائرات الورقية تحرق أحلام اليهود بجعل فلسطين وطنا نهائيا لمستوطنيهم، ولقد أثبت الفلسطينيون سواء في غزة او في الداخل انهم اصحاب القرار، مضيفاً ” لا الأميركي ولا غيره من المتواطئين العرب يستطيع المساومة على أرضنا المحتلة إن وقفنا في وجهه، وهذا ما يجب أن تعيه كل شعوبنا فليكن مؤشر بوصلتنا صوب الاقصى والقدس وكل فلسطين.
الشيخ شعبان جال مهنئاً بالعيد على سماحة مفتي طرابلس والشمال الشيخ مالك الشعار، كما وزار للأمر عينه كلاً من النائب فيصل كرامي والوزير السابق احمد كرامي ، الوزير سمير الجسر والشيخ كنعان ناجي.

اضف رد